مبنى "1" الشطر الخامس، حي نيركو دجلة المعادي، القاهرة، مصر
01033309900 الحالات الطارئة

المقالات

الحشيش فى مصر القديمة

لقد ذهلت شخصيًا من ضخامة المؤلفات الطبية في الحضارة الفرعونية القديمة وشدني شخصيًا الكتابات ذات العلاقة بالمواد المخدرة والطب النفسي.

فقد تم العثور على صور نبتة القنب التى يستخلص منها الحشيش والبانجو في العديد من المخطوطات والنقوش، وقد عرفوا الفرق بين نبتة القنب الذكر من الأنثى وفضلوا النبتة الأنثى لجودتها.

ويتفق جميع علماء المصريات في العصر الحديث أن القنب قد أستخدم من قبل المصريين القدماء في إنتاج الحبال والسفن والقوارب الشراعية والأقمشة وكأحد مكوناتها الطبية حسب الجزء المستخدم من النبتة. على الرغم من أن هناك القليل جدًا من الأدلة على أن المصريين القدماء يزرعون القنب، وبالتالي هناك العديد من الإشارات والأدلة لتوافرها في مصر القديمة فى الحياة البرية.

ففى بردية إيبر The Eber’s Papyrus الفرعونية القديمة منذ ما يزيد عن 1550 سنة قبل الميلاد أى من حوالى 3550 سنة وصف علاجى  لكثير من النباتات مثل إستخدام نبتة القنب فى علاج الإلتهابات والقىء. فوصف كمداس على أظافر القدم لألم الأصابع، وعلاج ديدان الجهاز الهضمى والديدان الجلدية.

وقد أشارت البردية أن هذه النبتة وغيرها تستخدم لعلاج الإضرابات النفسية والجسدية وفسروا ما ينتج من هلاوس ووضلالات على أنها طرد للأرواح الخبيثة الشريرة الساكنة داخل المريض المتعاطي (وهنا ظنوا أن الحشيش يطرد ولم يعتقدوا أنه المسبب لهذه الحالة).

 

وفى بردية الراميسيوم الثالث Ramesseum III Papyrus  1700 قبل الميلاد وصفة طبية حيث يتم ذكر القنب واستخدامه في علاج ومعالجة الجلوكوما ( مرض يصيب العين).

وتكرر ذكر ذلك فى بردية تشستر بيتي السادس The Chester-Beatty VI 1300 قبل الميلاد بردية هيرست 1550 قبل الميلاد The Hearst Papyrus وبردية بروغش  Brugsch Papyrus 1350 قبل الميلاد.

والأغرب أن فى البردية الأخيرة ذكر أن المصريين القدماء صنعوا المراهم واللبوس الشرجى والمهبلى باستخدام عصارة نبتة القنب لعلاج الحمى والبواسير.

وفى بردية فيينا 200 سنة بعد الميلاد، مؤرخ صقلي يوناني ذكر أن النساء المصريات يستخدمن الحشيش كنوع من الأدوية التي تخفف من الحزن وضعف الفكاهة، وتخفيف الأرق، وكمخدر لقتل ألم الدورة الشهرية.

وبالرجوع إلى القرن الثالث الميلادي يذكر التاريخ أن الإمبراطور الروماني Aurelian فرض ضريبة على القنب المصري ولا يعرف بالأخص لماذا فرضت مثل هذه الضريبة.

كما تم إكتشاف مومياء ملفوفة في النسيج المصنوع من القنب، ووجدوا حبوب لقاح القنّب على مومياء رمسيس الثاني المتوفى في 1213 قبل الميلاد ، كما اكتشف علماء الآثار أيضا ثلاثة خيوط من خيوط القنب في حفرة حجرية حيث ترتبط حصيرة كبيرة بحبال القنب الأخرى في الأنقاض التي عثرت عليها مدينة أخناتون (العمارنة).

بل هناك أدلة إضافية على أن المصريين القدماء يعرفون القنب على أنه هو الإله (Godess Seshat Sefkhet ).

 

إعداد وكتابة/

د/ أحمد شمس الدين

أخصائي الطب النفسي وطب الإدمان

 

Refrences:-

  • “The Ebers Papyrus The Oldest Written Prescriptions For Medical Marihuana era 1,550 BC”.
  • “History of Cannabis”. Reefermadness museum.org.
  • “The Pharaoh’s pharmacists” Pain, Stephanie. New Scientist. Reed Business Information Ltd.
  • “Brief History: Medical Marijuana.” Webley, Kayla
  • Lise Manniche, An Ancient Egyptian Herbal, University of Texas Press, 1989, ISBN 978-0-292-70415-2 .
  • Frank, Mel. “Cannabis and Ancient History.” Cannabis and Ancient History. 1978.
  • The Journal of Egyptian Archaeology, Vol. 20, No. 1/2. (June 1934), pp. 41-46.
  • Mechoulam R, Gaoni Y (1965).   “A Total Synthesis of dl-Δ1-Tetrahydrocannabinol, the Active Constituent of Hashish1”. J. Am. Chem.
  • Article titled “Studies in the Egyptian Medical Texts” written by Warren R. Dawson in The Journal of Egyptian Archaeology, Vol. 20, No. 1/2. (June 1934), pp. 41-46 , cannabis was mentioned to be used as medicine in ancient Egypt.

أنشر هذه المقالة