مبنى "1" الشطر الخامس، حي نيركو دجلة المعادي، القاهرة، مصر
01033309900 الحالات الطارئة

المقالات

لماذا يتعامل معظم أسر مرضي الادمان مع الأدمان علي انه إنحدار أخلاقي

هل الادمان مرض ؟!!!
هل الادمان ذات علاقة وثيقة بالتربيه الخاطئه ؟!!!
هل إعادة التربية بشكل صحيح تعالج الادمان؟!!!
معظم أسر مرضي الادمان عند ترددهم علي المستشفيات لعلاج أولادهم تراودهم في البداية مثل هذة الأسئلة وغيرها ويتعاملون معه
علي أنه انحدار اخلاقي يجب التصدي له بشكل تربوي ومعاقبتهم علي هذا الخطأ الفادح وهذة أولي الصعوبات التي يواجها الفريق العلاجي عند إستقبالهم للمريض والتحدث عن التاريخ المرضي له وكتابة الخطة العلاجية المناسبة له.
وعلي الرغم من المعاناه التي تشعر بها الأسر عند الاعتراف بوجود مدمن بينهم الا ان معترفتهم بأن الادمان مرض مثل جميع الامراض
التي تتضمن شق عضوي وشق نفسي وشق اجتماعي يهون عليهم هذا الشعور ويحفزهم للمساهمه في العلاج وانقاذ اولادهم من مثل هذا المرض المزمن.
فوفقا للجمعية الأمريكية لطب الأدمان American Society of addiction medicine (ASAM) “ان الأدمان مرض مزمن يصيب العقل والجسد وأن العوامل الوراثية والنفسية والبيئية تؤثر في تطور المرض”.
كما يعرفه المعهد الامريكي لعلاج إدمان المخدرات National institute on drug abuse (NIDA) “أن الادمان مرض عقلي مزمن قابل للأنتكاس ويتميز بالبحث المستمر عن المخدرات وإستخدامها علي الرغم من العواقب الضارة”.
ومن هنا يأتى السؤال….. ماهو المقصود بأن الأدمان مرض عقلي ؟!!!!!!!

الأدمان )إدمان المخدرات( هو مرض عقلي لأن المخدرات تحدث تغييرات في العديد من مراكز المخ وفي الوظائف المعرفية به وقد ينتج
عنها سلوكيات ضاره ومدمره للذات.
ويقصد بالوظائف المعرفية مجموعة من النشاطات العقلية المتداخله فيما بينها والمرتبطه ببعضها البعض ارتباطا وثيقا والتي تساعد الفرد
علي التكيف مع البيئه وتتضمن هذه الوظائف الادراك والانتباه والتعلم والذاكره واللغه وغيرها……
تؤثر المخدرات بشكل عام علي جميع الوظائف المعرفية وتشير معظم الدراسات إلي ان 80 % من مرضي الأدمان لديهم إضطراب في
وظيفة أو أكثر من هذه الوظائف المعرفيه وتختلف عددها وشدتها حسب شدة المرض ومدة التعاطي وجرعتها والمواد الادمانية التي
تعاطاها المريض.
فعلي سبيل المثال القنب والمعروف بالحشيش والمارجوانا )البانجو( والذي يؤثر علي الوظائف المعرفية بشكل كبير سواء علي الأستخدام
العارض أو نتيجة للتعاطي لفترات كبيره ومن أكثر الوظائف تأثرا بالحشيش الإدراك والأنتباه والتركيز والقدرة علي التعلم والقدرة علي
الاحتفاظ والاستدعاء من نقص المهارات الحركية والنشاط النفسي وتغييرات مزاجية حاده وزيادة في زمن الرجع.
كما تؤثر الأفيونات كالهيروين والموروفين والكودايين والميثادون والترامدول علي الوظائف المعرفية كالذاكره قصيرة المدي والانتباة
مما يسبب مشكلات بالقدرة علي التعلم والاندفاعية )صعوبة الضبط والتحكم( وضعف التفكير المجرد.
و تؤثر الأمفيتامين كالكيبتاجون والشهير بؤبو قوسين وكإستاسي والشهير بحبوب النشوي والكريستال ميث والشهيرة بحبوب الثلج أو الشبو
وهي تإثر علي الوظائف المعرفية كالأنتباه والذاكرة وخاصة الذاكرة المكانية واللفظية والطلاقه اللفظية كما أوضحت الدراسات ان
مدمني الامفيامينات لديهم أضطرابات واضحة في الوظائف التنفيذية للمخ مثل القدرة علي اتخاذ القرارات والقدرة علي حل المشكلات
والقدرة علي الضبط )الاندفاعية( والقدرة علي المرونه.
واخيراً تؤثر الكحوليات علي الوظائف المعرفية ويلاحظ وجود إضطراب في المهارات الحركية كالتآزر البصري الحركي والقدرة علي
حل المشكلات والقدرة علي التخطيط والقدرة علي التفكير التجريدي والمرونة وكذلك تؤثر على وظائف الذاكرة والتعلم.
وهذا من الدلائل الكثيرة علي أن الادمان مرض كجميع الأمراض العضويه والنفسية والعقلية التي يعاني منها نسبة كبيرة لا يستهان بها
في بلادنا والوطن العربي بل والعالم كله مما يحملنا المسؤليه نحو السعي الدائم للحصول علي أحدث البرامج العلاجية والوقائية للتصدي
لمثل هذا المرض والتعافي منه.

بقلم/ نورهان النجار

أنشر هذه المقالة